ورزازات صديقة البيئة – مشروع الحزام الأخضر

يهدف الحزام الأخضر ورزازات الى إعادة تشجير مساحة إجمالية قدرها 635 هكتار وهو مشروع تجريبي متكامل على الصعيد الوطني. وقد تم تصميم هذا المشروع لحماية التنوع البيولوجي والبيئة. يشمل المشروع ضواحي مدينة ورزازات، ضفة بحيرة سد المنصور الذهبي، وبعض المساحات الخضراء داخل المدينة.
تتسم مدينة ورزازت بمناخها الجاف وقلة التساقطات المطرية، وقد دفعت ندرة الموارد المائية حاملي المشروع للتفكير في إعادة استخدام مياه الصرف الصحي المعالجة في سقي الحزام الأخضر بتقنية التنقيط.
وتتميز المدينة بوفرة سعتها الشمسية الشيء الذي حث الشركاء في المشروع لاستعمال الطاقة الشمسية في ضخ المياه باعتبارها عنصرا أساسيا لكفاءة الطاقة
لتحسين إدارة وتوفير المياه، والتحكم في برمجة الري، والتشغيل الآمن للمعدات وخفض تكلفة تشغيل للمشروع، تم انشاء نظام التحكم عن بعد في معدات السقي


 الأخضر ورزازات 13.JPG
 الأخضر ورزازات 17.JPG
 الأخضر ورزازات 18.JPG
 الأخضر ورزازات 19.jpg
 الأخضر ورزازات 20.jpg
 الأخضر ورزازات 22.jpg
 الأخضر ورزازات 04.JPG
 الأخضر ورزازات 05.JPG
 الأخضر ورزازات 07.JPG
 الأخضر ورزازات 08.JPG
 الأخضر ورزازات 09.JPG
 الأخضر ورزازات 12.JPG

 

الحزام الأخضر لمدينة ورزازات هو مشروع ذات قيمة بيئية عالية بما أن مياه الصرف الصحي يتم بيئيا إعادة تدويرها وإعادة استخدامها في ري المناطق الخضراء

يروم هذا المشروع الى:

  • حماية المدينة ضد ظاهرة التصحر والرياح القوية
  • إنشاء الأماكن الترفيهية
  • تحسين استخدام المياه لأغراض الري
  • الاستفادة مياه الصرف الصحي المعالجة بغرض السقي

تم إنشاء الحزام الأخضر لورزازات عبر 3 مراحل
المرحلة الأولى تتعلق بنطاق واد الرباط والذي يقع غرب المدينة ومحيط ضفاف سد المنصور الذهبي جنوب شرق ورزازات. ويغطي مساحة إجمالية قدرها 215 هكتار
أما المرحلة الثانية فتهم بمنطقة أناتيم، في المدخل الشرقي لمدينة ورزازات على مساحة 187 هكتار، بالقرب من محطة معالجة مياه الصرف الصحي (STEP) والتي تستعمل في سقي المغروسات من خلال ضخ يعمل بالطاقة الشمسية.
نطاق تاسردا (الموجود عند مدخل مدينة ورزازات في اتجاه مراكش) ، بالإضافة إلى المساحات الخضراء داخل المدينة, والتي تشكل المرحلة الثالثة من المشروع على مساحة قدرها 233 هكتار. 

أنشر هذا المقال